واقع الاعلام






 

يصف وليام أ. راف، في كتابه "الاعلام العربي" (2004)، الصحافة القطرية بالموالية قاصداً بذلك أن "الصحف موالية وداعمة للغاية للنظام القائم رغم أن ملكيتها خاصة". تصدر في قطر ست صحف يومية، أربعة بالعربية واثنان بالانغليزية. جميع الصحف اليومية يملكها أفراد لكنها تتلقى معونات من الدولة والبعض منها يعتمد بشكل أساسي على هذه المساعدة. تتمثل القيود الاساسية المفروضة على الاعلام بعدم الإساءة للمشاعر الدينية وعدم كشف معلومات عسكرية وعدم إلحاق الأذى بعلاقات قطر مع دول صديقة. تنتقد الصحافة الحكومة بشكل محدود. إلا أن التعرض بالانتقاد العلني للعائلة الحاكمة محظور تماماً. ألغيت وزارة الاعلام ومعها الرقابة على الصحافة، في العام 1995. قناة "الجزيرة" هي أكثر وسائل الاعلام القطرية شهرة ولكن بما أنها تستهدف المشاهدين على مستوى العالم العربي ككل، فيتم التعامل معها بموجب مقتضيات الاعلام العربي.